آخر الأخبار

    2.5 مليار دولار تكلفة أول مدينة ترفيهية في مصر 

    نشرت منذ: أسبوعين
    Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedInEmail this to someoneDigg thisShare on TumblrFlattr the authorPrint this page

    بقلم/ سماح ابوالنجا

    سحر نصر زارت موقع ملاهي مطروح  لمستثمر امريكى ،وسوف تكون المدينة علي غرار مدينة ديزني لاند العالمية .

    شهدت مطروح  توقيع عدد 14 عقد استثمارى بتكلفة مالية  70 مليار جنيه مع تقييم ومراجعة 7 مشروعات اخرى سيتم توقيع عقودها قريبا بتكلفة حوالي 20 مليار جنيه

    *مطروح عملاق سياحي جديد في الحوض المتوسط والشرق والأوسط

    *مرسي مطروح تشهد 18 مشروعا استثمارياً بتكلفة 120 مليار جنيه.

    * سعي مصر لتطوير مطروح لتنافس شواطئ اسبانيا واليونان .

    * تم التوقيع في مؤتمر مطروح الاقتصادي الذي أقيم في أكتوبر العام الماضي، أثمر عن الاتفاق على 18 مشروعاً استثمارياً في مجالات الاستثمار العقاري والصناعة والسياحة بقيمة 120 مليار جنيه،  كما وقعت على جميع عقودها في يوليو الماضي، وقام بعض المستثمرين بالفعل في ضخ  أموالهم بالعملة الصعبة، هذا بالطبع غير المشروعات القومية الضخمة التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسى وفى مقدمتها مشروع الضبعة النووي ومدينة العلمين الجديدة ومدينة الضبعة الجديدة.

    إنشاء مصنع للأسمنت بمنطقة فوكا لكون المنطقة تحتوى على خامات تسمح بإنشاء هذا النوع من المصانع، وكان بالامكان انشاء 3 أو 4 مصانع للأسمنت فى توقيت واحد بالمنطقة، ولكن الدراسات أكدت أن ذلك سيؤثر على البيئة والساحل الشمالى وجمال البحر ومناخ المنطقة، ولذلك اقتصرنا على انشاء مصنع اسمنت واحد فقط.

    المشروع الترفيهي الأول لشركة لشركة انترتينمنت ورلد لانشاء حديقة حيوان مفتوحة ومدينة ترفيهية متكاملة ومدينة ملاهي متكاملة علي غرار ديزني لاند علي مساحة 1300 فدان.

    رؤية الدولة الحالية لتنمية منطقة الساحل الشمالى الغربى لم تعد تعتمد على السياحة فقط كما كان من قبل، انما على مشروعات تنموية اخرى فى الصناعة والزراعة وغير ذلك، ولكون مطروح محافظة ساحلية فالاستثمار الأساسى فيها هو الاستثمار السياحى وضرورة المحافظة على ذلك، فى نفس الوقت لا أعطى ظهرى للموارد الأخرى، فمن المشروعات السياحية الجديدة التى تم الاتفاق عليها ..

    * مشروع السياحى عالمى بهضبة روميل بقيمة 1،2 مليار جنيه. كذلك مشروع انشاء منتجع سياحى عالمى بهضبة عجيبة، وستوفر هذه المشروعات فرص عمل عديدة لابناء المحافظة.

    *أن المشروع الذي سينفذ في روميل في مدينة مرسى مطروح عبارة عن إنشاء شاليهات وفيلات سياحية على هضبة روميل، إضافة إلى إقامة نافورة راقصة تعد أكبر نافورة في الشرق الأوسط باستثمارات إماراتية.

    وكشف اللواء أبوزيد: هناك مشروعات زراعية فى سيوة، وأخرى صناعية تم الاتفاق عليها خلال مؤتمر مطروح الاقتصادى، منها ..

    *مصنع صناعات التمور وتعبئة المياه، وصناعات الملح والزجاج.

    *وأشار إلى أنه قريبا سيتم الإعلان عن مدينة ترفيهية كبيرة عالمية بمنطقة سيدى حنيش على غرار مدينة ديزنى العالمية،

    *والهدف منها ان تتحول مطروح إلى مدينة سياحية نشطة طوال العام ليس خلال شهور الصيف فقط لتصبح محافظة العام، والمرحلة الحالية هى مرحلة استخراج التراخيص ومراجعة الاشتراطات وتستغرق فترة زمنية ما بين 3 إلى 6 أشهر .

    واكد ان المرحلة الاولى لهذه المشروعات عامين، مشيرأ إلى ان هذه المشروعات يدخل بها استثمارات مصرية ولكن اغلبها استثمارات اجنبية باشتراطات جديدة من نوعها منها السداد بالعملة الصعبة وتحويلها على البنوك المصرية فقط، واذا وقع خلاف بين الطرفين فلجنة فض المنازعات المصرية هى الجهة الوحيدة التى يتم اللجوء اليها وليس التحكيم الدولى وبعضها مصرى.

    *مصنع للتمور*

    ومن ضمن المشروعات الصناعية بواحة سيوة، تشغيل مصنع التمور الذى لم يخرج إلى النور منذ 10 سنوات، واوضح المحافظ انه عرض على دول الامارات اعادة تطوير وتشغيل المصنع وتم الاتفاق على ذلك وبلغت التكلفة 20 مليون جنيه مصرى والمصنع الان فى مرحلة توريد المعدات والاَلات اللازمة لبدء تشغيله، وسيخدم واحة سيوة خاصة ان هذه الصناعة هى ما تتميز بها مصر ويمثل موردا هاما لاهالى المنطقة،كما تم توقيع برتوكول معها على اقامة مهرجان جائزة الشيخ خليفة للتمور الذى تنظمه دولة الامارات كل عام فى سيوة، وهذا المهرجان اقيم العام الماضى وكل عام، ويعتبر حدثا عالميا يضع واحة سيوة على خريطة السياحة العالمية، فهدفنا من هذا لفت انظار العالم على سيوة والتسويق لها.

    وقال اللواء أبوزيد إن من اهم المشروعات الاقتصادية التى تم الاتفاق عليها مشروع انشاء ميناء جرجوب بمنطقة النجيلة والذى سيقع على مساحة تضاهى أضعاف ميناء جبل على بدبى .

    ومن المتوقع ان نسبة نجاحه 99.9%، حيث تم الانتهاء من كل الدراسات المبدئية له والتى قام بها التحالف الدولى الذى يقوده شركة « فان اورد» الهولندية صاحبة اكبر كراكات فى العالم، وجاهز للاعتماد من قبل الرئيس عبد الفتاح السيسى، واوضح ان المرحلة الأولى للميناء بقيمة 10 مليارات دولار، وسيكون ميناء متكاملا متعدد الخدمات من تجارى ونقل ركاب وبترول، ومصر مشاركة فيه بالأرض بنسبة 51% بحق انتفاع، وسيكون الميناء بوابة أومنفذ افريقيا على البحر المتوسط.

    *بجانب إنشاء 3 محطات صرف صحى فى مدينة العالمين ومرسى مطروح وأخرى فى سيوه بجانب إنشاء مجمع طبى صحى عالمى على أعلى مستوى على مساحة 500 فدان فى منطقة سيوه ومشروع للاستزراع السمكي بواحة سيوة.

    *حديقة حيوان مفتوحه بمركز مرسى مطروح على مساحة 1300 فدان بتكلفة  2.9 مليار دولار

    *انشاء مصنع لانتاج زيت الزيتون بتكلفة مليار جنيه .

    *مشروعات زراعية على مساحة 3000 فدان بتكلفة 600 مليون جنيه .

    *مشروع مجمع السينمات ومول تجارى عالمي على مساحة 2000 متر وباستثمارات سعودية تبلغ 120 مليون جنيه، وكذلك وضع حجر الأساس لمشروع هايبر ماركيت على مساحة 8.300 متر باستثمارات إماراتية تبلغ 50 مليون جنيها.

    *تم تدشين أول المشاريع والبدء في تنفيذها باستثمارات 14 مليار جنيه لأضخم مشروع سياحي بمصر والساحل الشمالي علي مساحة 2230 فدانًا 5000 م 3 ، ومحطة معالجة للصرف الصحي بطاقة 3000 م 3 ومحطة توليد كهرباء بطاقة 6000 ميجاوات بطاقة جديدة ومتجددة ومركز شرطة ومكتب بريد ومضمار للخيل والإبل ومنطقة رياضية وتجارية وترفيهية .

    هكذا سيكون لدى مصر عروس ثانية وعلى الدولة عدم نسيان العروس الأول الأسكندرية ومشاريع التطوير فيها .

    SHARES
    Share on FacebookShareTweet on TwitterTweet
    Bottom ad

    مقالات ذات صله

    الرد

    Content bottom ad