الصواف وفك طلاسم اختفاء الفتاة القبطية بطنطا

 

تم النشر فى :الإثنين, 11 سبتمبر, 2017   -   الساعة: 2:09 م

 

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedInEmail this to someoneDigg thisShare on TumblrFlattr the authorPrint this page

شيماء شلبي

ترجع احداث الواقعه عندما تلقي اللواء طارق حسونة مدير أمن الغربية إخطارا من العميد عمرو كرات مأمور قسم أول طنطا، يفيد بتقديم بلاغ من ولى أمر الطالبة “ف ن” 15 سنة مقيمة شارع الحكمة بطنطا دائرة القسم، بتغيبها عن المنزل، وعلى الفور انتقل فريق من البحث الجنائى برئاسة العقيد وليد الصواف، مفتش مباحث أول وثان طنطا والرائد محمد صقر رئيس مباحث قسم أول طنطا ومعاونيه تحت إشراف اللواء أيمن لقية مدير المباحث الجنائية، للبحث عن الطالبة وتهدئة أهلها. وكشف ولى أمر الطالبة فى بلاغه، أنها كانت متوجهة لدرس خاص، وكانت هناك بعض الخلافات بينه وبينها بسبب أخذ هاتفها المحمول لاهتمامها بدراستها، وبعد معرفته بتغيبها قام بالسؤال عند الجيران والأقارب ولم يتم العثور عليها، وتحرر محضر بالواقعة للعرض على النيابة العامة. حيث كشفت التحريات و توصل رجال المباحث إلى أنها هربت من المنزل لمرورها بأزمة نفسية بسبب مضايقات والدتها وأمها، ومنعها من استخدام “الفيسبوك”، وسحب هاتفها المحمول منها لتأديبها،، دفعها كل ذلك إلى ترك منزلها واتجهت لناحية سوق الجملة. حيث تعرفت بعض السكان هناك وواختلقت لهم قصة وهميه ادعت فيها وأوهمت وفاة والدتها وعمل والدها بمحافظة القاهرة،و أن خالتها تعذبها وتقوم بإيذائها فقام السكان باستقبالها ومراعتها. حتى علمو بحقيقه تغيبها عن منزل اهلها عبر مواقع الانترنتوعلى الفور توصلوا لأسرتها عن طريق هاتف تليفون وتم إبلاغ فريق البحث والذي انتقل علي راسه العقيد وليد الصواف والذي قام باصطحابها لديوان عام القسم لاستكمال الإجراءات القانوية للمحضر وتسليمها لأهليتها.

.

SHARES
Share on FacebookShareTweet on TwitterTweet

اضف رد